أخبارجهات

حصيلة مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم سنة 2022

تازة – عقدت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بتازة، مؤخرا، اجتماعا ترأسه عامل الإقليم مصطفى المعزة خصص لاستعراض حصيلة مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم سنة لسنة 2022، والوقوف على نسبة تقدم إنجاز هذه المشاريع ومدى بلوغ الأهداف المسطرة.

وقدم عزالدين وكيلي، رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة تازة عرضا تناول حصيلة برامج المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالإقليم برسم 2022، مؤكدا أنه بخصوص المشاريع المنجزة في إطار برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، تم تدشين مركز الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بتاهلة، بكلفة مالية قدرها 4،1 مليون درهم، واقتناء حافلة لنقل المستفيدين بسعة 25 مقعد بمبلغ مالي قدره 450 ألف درهم.

وفي إطار نفس البرنامج، عملت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على تهيئة وتجهيز دار المسنين بتازة، وتنظيم مجموعة من الحملات الطبية وتوزيع الأدوية على نزلاء الدار، وتهيئة وتوسعة مركز الاسعاف الاجتماعي بواد امليل بكلفة مالية ناهزت مليون و300 ألف درهم.

كما تجري في إطار البرنامج المذكور عملية توسعة وتجهيز وتهيئة مركز تصفية الدم بالمركز الاستشفائي ابن باجة بكلفة مالية تناهز 10 ملايين و400 ألف درهم (مشروع بمراحل متقدمة)، وإعادة بناء مركز الأمل للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بتازة بغلاف مالي يناهز 3 ملايين درهم (طور الدراسة).

وسلمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بتازة 8 حافلات لنقل مرضى القصور الكلوي لفائدة الجمعيات المكلفة بالتسيير، بغلاف مالي قدره مليونان و200 ألف درهم.

فيما يخص برنامج الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة، تستهدف المرحلة الأولى من برنامج الوحدات الطبية المتنقلة، المتعلقة بصحة الأم والطفل، خلال الفترة ما بين 23 نونبر و 20 يناير 2023، 1267 دوار بربوع إقليم تازة، للوصول إلى النساء في سن الإنجاب والأطفال دون سن الخامسة.

كما عملت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بتازة على اقتناء 11 نظارة طبية برسم الموسم الدراسي الحالي لفائدة لتلاميذ المؤسسات التعليمية بجماعات تيزي وسلي وسيدي علي بورقبة وكاف الغار وأولاد ازباير، في افق تعميمها على باقي جماعات الإقليم، إضافة إلى توزيع 44 جهازا للكشف عن السكري لفائدة الأطفال، وإجراء 400 كشف طبي.

كما استفادت 8944 من النساء بالإقليم من الحملة الوطنية لتشجيع الرضاعة الطبيعية المنظمة خلال الفترة الممتدة ما بين 14 ماي و14 يونيو، إضافة إلى دعم 8 دور للأمومة في مجالي التدبير والتسيير اليومي عن سنة 2022.

وصادقت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية على إحداث 50 وحدة للتعليم الأولي برسم سنة 2023 بمجموع جماعات الإقليم، فيما عرفت الفترة الممتدة ما بين 2019 و2022 إحداث 151 وحدة للتعليم الأولي، استفاد منها 3777 طفل وطفلة.

كما يتم العمل على تجهيز دور الطالب والطالبة بكل من كلدمان وبني افراسن وأولاد ازباير، بينما توجد دور الطالب والطالبة بكل الزراردة ومغراوة بطور الإنجاز، فيما لا تزال دور الطالب بتايناست والصميعة والربع الفوقي في طور الدراسة.

وفي إطار برنامج تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، تمت المصادقة خلال الاجتماع على 10 اقتراحات مشاريع بقيمة مالية إجمالية تناهز مليونا و100 ألف درهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى