أخبارسياسية

العربي عماد: الخطاب الملكي أمام البرلمان استراتيجي يرسم الآفاق المستقبلية بشأن إشكالية الموارد المائية

الدارالبيضاء – أكد الأكاديمي والفاعل الجمعوي السيد العربي عماد، أن خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس ليوم الجمعة الماضي أمام البرلمان بمناسبة افتتاح السنة التشريعية، له بعد استراتيجي لأنه توقف عند واقع الحال ورسم الآفاق المستقبلية بشأن إشكالية الموارد المائية.

و أبرز الأكاديمي في هذا السياق ، أن هذا البعد الاستراتيجي يتمثل أيضا في تحذير الخطاب الملكي من تداعيات ظاهرة الجفاف، حيث يعيش المغرب إجهادا مائيا هيكليا، أدى إلى تراجع المنتوج الزراعي.

ولفت السيد عماد ، أن ظاهرة الجفاف تحولت إلى إشكالية هيكلية ومستمرة تطرح مجموعة من التحديات التي تتطلب تضافر جهود جميع الفاعلين بمن فيهم المواطن من أجل مواجهة هذه الظاهرة والتعاون والاقتصاد في الماء وترشيد استغلاله.

و يضيف أن جلالة الملك يدعوا إلى استعمال الماء استعمالات عقلانيا.

و اقترح الأكاديمي بلورة منظومة اجتماعية واقتصادية وإدارية هدفها الأسمى ترشيد استعمال المياه، بدءا من التزود به ووصولا إلى كيفية استخدامه، علاوة على إنشاء لجان متابعة دائمة تساهم في إعداد السياسات المائية، في أفق قياس تأثيرات الجفاف وكيفية الحد من آثاره باعتماد حكامة مائية يستفيد منها الجميع.

كما دعا إلى انخراط المجتمع المدني في التوعية والتحسيس بشأن أهمية ترشيد استعمال الماء، مع حث الشباب والأسر على السير في نهج اقتصاد الماء.

ونوه السيد عماد على أهمية إدماج مصوغات تربوية متخصصة تتعلق بالمحافظة على الموارد المائية، مع التوعية بآثار التغيرات المناخية في جميع الأسلاك التربوية.

و ختم مؤكدا على ضرورة استخدام التكنولوجيات الحديثة في الأنشطة الزراعية من أجل ترشيد استخدام المياه وضمان الأمن الغذائي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى