أخبارإقتصاد

الهيئة المغربية لسوق الرساميل تلتزم بتعزيز الثقافة المالية للمدخرين

الدار البيضاء – تشارك الهيئة المغربية لسوق الرساميل للسنة السادسة على التوالي في الأسبوع العالمي للمستثمر، وهو عبارة عن حملة عالمية تنظم بمبادرة من المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية (OICV) بهدف تعزيز الثقافة المالية وسط العموم.

الهيئة المغربية لسوق الرساميل، هيئة ملتزمة بالنهوض بالثقافة المالية وسط العموم

وتضم المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية أكثر من 200 عضو، أغلبهم هيئات تنظيم أسواق الرساميل ومؤسسات مالية دولية. وتتولى المنظمة إعداد المعايير الدولية التي تمكن من ضمان حسن سير وشفافية ونزاهة الأسواق المالية وحماية المستثمر.

وستشارك الهيئة خلال الفترة من أكتوبر إلى دجنبر 2022، في الدورة السادسة للأسبوع العالمي للمستثمر، بجانب أكثر من 100 هيئة دولية للأوراق المالية عبر العالم،وستتمحور ورة هذه السنة حول مواضيع:

  • قدرة المستثمرين على الصمود .
  • التمويل المستدام والوقاية من الغش والاحتيال.

يكتسي تعزيز الثقافة المالية وسط العموم، باعتباره رافعة استراتيجية لتنمية سوق الرساميل، طابع الأولوية بالنسبة للهيئة المغربية لسوق الرساميل. وبهذا الصدد، تضاعف الهيئة المبادرات التي ترمي إلى تبسيط مختلف المفاهيم المتعلقة بسوق الرساميل وجعلها في متناول العموم.

و تعتزم الهيئة المغربية في إطار مشاركتها السادسة في سوق الرساميل نشر محتويات بيداغوجية متعددة وتشمل :

إصدارين جديدين من سلسلة دليل المستثمر تحت عنوان “فهم العروض العمومية”؛ و”الاطلاع على المعلومات قبل الاستثمار”

وكذا كبسولات تعليمية تهم مواضيع مختلفة : “الاستثمار في سوق الرساميل”؛ “الأدوات المالية”؛ “التمويل المستدام”؛ “المفاهيم الأساسية للاستثمار”؛ “سوق الرساميل في المغرب واشتغالها”؛ “دور الهيئة المغربية لسوق الرساميل في تنظيم سوق الرساميل”.

كما يتعلق الأمر بسلسلة جديدة من مقاطع الفيديو: الهيئة المغربية لسوق الرساميل تجيب على تساؤلاتكم؛ ونشرات توعوية حول الثقافة المالية ؛ ومحتويات جديدة متاحة للجمهور من خلال تطبيق « Quiz Finance ».

ويمكن للجمهور الاطلاع على جميع هذه المحتويات عبر شبكات التواصل الاجتماعي والموقع الالكتروني للهيئة المغربية لسوق الرساميل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى