الرئيسية أخبار اقتصاد جرسيف: تحتضن النسخة 29 لمهرجان الزيتون وبهذه المعطيات…

جرسيف: تحتضن النسخة 29 لمهرجان الزيتون وبهذه المعطيات…

139
0

اختتمت مؤخرا فعاليات الدورة 29 لمهرجان الزيتون والنسخة الثانية للمعرض الجهوي للزيتون، المنظمين بمدينة جرسيف طيلة الفترة الممتدة ما بين فاتح ورابع نونبر الجاري تحت شعار: “سلسلة الزيتون رافعة للتنمية الاقتصادية لجهة الشرق”.

 

وحضر حفل الاختتام على وجه الخصوص كل من عامل إقليم جرسيف ورئيس الغرفة الجهوية للفلاحة، ورئيس المجلس الإقليمي لجرسيف ورئيس مجلس الجماعة الحضرية لجرسيف، وعدد من المسؤولين الأمنيين والشخصيات المدنية وفعاليات المجتمع المدني.

 

وقال يحيى الزروالي رئيس جمعية مهرجان الزيتون في كلمة له بالمناسبة أن الجميع مطالب اليوم بمضاعفة الجهود من اجل إعطاء قطاع الزيتون ما يستحقه من العناية والاهتمام، وهو ما يستلزم تفاعلا ايجابيا من طرف كل الأطراف المتدخلة في العملية التنموية من خلال شراكة مستمرة تقوم على النهوض بأوضاع منتج الزيتون، في إطار تنمية مستدامة.

 

وأشار الزروالي إلى أن الاحتفال بشجرة الزيتون نابع أساسا من الاقتناع بأهميتها الاقتصادية وقدسيتها الدينية والتاريخية، ودعا جميع الجهات المختصة إلى إعطاء قطاع الزيتون بإقليم جرسيف ما يستحق من عناية ودعم، نظرا لما يتوفر عليه هذا الإقليم من مؤهلات هامة تمكن من جعل قطاع الزيتون دعامة أساسية للتنمية المحلية والجهوية، خاصة وان الإقليم يتوفر على تربة ومناخ ملائمين لهذا النوع من الزراعة.

 

وقال ميمون أوسار رئيس الغرفة الجهوية للفلاحة بجهة الشرق، في تصريح خص به ” جرسيف زووم ” أن المعرض الجهوي الثاني للزيتون بمدينة جرسيف هو من المعارض الجهوية المهمة، وأن النسخة الثانية كانت أكثر نجاحا من النسخة الاولى، وأن الغرفة الجهوية للفلاحة تطمح إلى إعطاء هذا المعرض اشعاع وطنيا في المستقبل، من اجل الترويج لمنتوج شجرة الزيتون الذي يزخر به هذا الإقليم.

 

وأكد أوسار أن إقليم جرسيف من الأقاليم الشرقية الرائدة في انتاج الزيتون كما أنه يضم أكبر مساحة مغروسة بأشجار الزيتون بالمنطقة، وان الهدف الأساسي للغرفة الجهوية للفلاحة بجهة الشرق من خلال مثل هذه الفعاليات هو الزيادة من جودة هذا المنتوج ومن قيمته المضافة، نظرا لكون الزيتون يتم انتاجه بإقليم جرسيف لكنه يصنع خارج هذا الإقليم.

 

وتميز اليوم الأخير من فعاليات الدورة 29 لمهرجان الزيتون، والمعرض الجهوي الثاني للزيتون، بتنظيم سباق الدراجات الهوائية الذي شاركت به مجموعة من الأندية تمثل عددا من أقاليم جهة الشرق، كما تم توزيع الجوائز على المتفوقين بمسابقة تذوق منتجات الزيتون، الذي حازت تعاونية تينزي من مدينة وجدة على أولى مراتبها،في حين احتلت كل من تعاوينة الجودة للإنتاج البيولوجي من إقليم جرسيف على المرتبة الثانية وحازت تعاونية معلاوي من نفس الإقليم على المرتبة الثالثة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here